آخر الاخبار

  • رائد فهمي يلتقي قيادة حزب اليسار السويدي

    رائد فهمي يلتقي قيادة حزب اليسار السويدي

    التقى الرفيق رائد فهمي، سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي الاحد الماضي، في مدينة مالمو جنوب السويد، الرفيقة هانا غدين نائبة السكرتير وعضو المكتب السياسي لحزب اليسار السويدي.

    وعبّرت الرفيقة غدين عن سعادتها باللقاء واهتمام حزب اليسار السويدي بالتطورات في العراق وبما حققه الحزب الشيوعي العراقي. وقدم الرفيق فهمي عرضاً لمستجدات الوضع السياسي في العراق ، خصوصاً نتائج الانتخابات والصراع الجاري حول تشكيل الحكومة. وتناول بتفصيل رؤية الحزب للاصلاح والتغيير والخلاص من نظام المحاصصة الطائفية والفساد، ولإقامة الدولة المدنية الديمقراطية وتحقيق العدالة الاجتماعية. كما تناول دور الحزب في الحركة الاحتجاجية والذي كان الأساس لتشكيل تحالف "سائرون"، مشيراً الى برنامج هذا التحالف وما حققه في الانتخابات والامكانات التي ينطوي عليها واهمية تعزيزه، وفي الوقت نفسه العمل على تعزيز وحدة القوى المدنية الديمقراطية ومواصلة دعم الاحتجاجات الشعبية ومطالبها المشروعة.

    وتحدثت الرفيقة غدين عن سياسة حزبها واستراتيجيته في الانتخابات الاخيرة حيث حقق نتائج لافتة بحصوله على 8 في المائة من أصوات الناخبين ، وارتفع عدد مقاعده في البرلمان الى 28 من مجموع 349، بزيادة قدرها 7 مقاعد بالمقارنة مع انتخابات 2014.

    وأكد الرفيق فهمي حرص الحزب الشيوعي العراقي على تعزيز العلاقة مع اليسار السويدي والاستفادة من تجربته المهمة على صعيد الاصلاحات المطلوبة في المجال الاقتصادي والاجتماعي ، خصوصاً ما يتعلق بالعدالة الاجتماعية والتصدي للسياسات النيوليبرالية.

    وطرحت في اللقاء افكار وخطوات ملموسة لتعزيز العلاقات بين الحزبين في الفترة المقبلة.

    وضم وفد الحزب الشيوعي العراقي الرفاق بسام محي وسلم علي، عضوي اللجنة المركزية، وصادق الجواهري وشاكر عبد جابر من منظمة الحزب في السويد. فيما ضم وفد اليسار السويدي الرفيقة لينا النهر، عضو لجنة منتدى اليسار.

    Read More
  • رسالة مفتوحة الى اعضاء مجلس النواب العراقي

    رسالة مفتوحة الى اعضاء مجلس النواب العراقي

    السيدات والسادة أعضاء مجلس النواب المحترمون

    نهنئكم بانتخابكم كممثلين للشعب في مجلس النواب، وحصولكم على الثقة في الانتخابات الديمقراطية، متمنين لكم النجاح في دفع العملية التشريعية والرقابية للمجلس وإنجاحها من اجل إقرار وتفعيل قوانين مفيدة لتطوير البلد علميا، وصناعيا، وتكنولوجيا، وثقافياً، وتحسين أمن المواطنين الحياتي والمعيشي والصحي. 

    نحن اعضاء شبكة العلماء العراقيين في الخارج، واثقون بأنكم تشاطروننا الرأي بأن العلوم والمعرفة الإنسانية والتكنولوجية من الاحتياجات الضرورية والحقيقية لتحقيق التطور والرفاهية للعراقيين، وبأن التحديات التي تواجه دخول المجتمع العراقي إلى عالم المعرفة  تشكل فرصة لمزيد من التعاون المشترك بين العلماء والساسة، والعمل لتحقيق ما نصبوا إليه جميعا من عمل مجلس النواب الموقر.

    شبكة العلماء العراقيين في الخارج منظمة عالمية ذات هوية مستقلة، تضم علماء متميزين يعملون في جامعات ومؤسسات علمية عالمية، أنشأت من أجل توفير الخبرة والدعم في مجال العلوم والتكنولوجيا وفروع المعرفة الأخرى باعتبارها جزءا حيويا من التنمية والتطوير في العراق، ولتبادل المعرفة، وتدريب الفنيين والخبراء في مجال التربية والتعليم والابتكار ونقل التكنولوجيا. ولأننا ندرك الأهمية القصوى للعلوم والتكنولوجيا والمعرفة في التطور والتقدم الاقتصادي، ولدوركم في رفع شأن التربية والتعليم والبحث والتطوير، والإبداع في كل مفاصل الحياة الاجتماعية في العراق، نطالبكم بأن تساهموا من خلال دورة المجلس التشريعية الحالية في العمل من أجل:

    1-    زيادة تمويل المؤسسات التربوية والجامعية والبحثية، وإصلاح القوانين، والتشريعات، واللوائح المنظمة للشؤون التربوية والتعليمية، ووضع خطط إستراتيجية جديدة، وآليات تنفيذ لتطوير التعليم الأساسي والجامعي في العراق، ووضع ضوابط لتقنين عملية الأخذ بالتجارب العالمية لتطوير المدارس والجامعات.

    2-    تشريع القوانين لاستغلال الموارد والإمكانيات المادية المتوفرة لخلق فرص عمل جديدة وتمكين الجامعات، والمعاهد، والمؤسسات العلمية، والتكنولوجية من تنمية الموارد البشرية وتدريبها لتوفير المهارات التي يحتاجها سوق العمل كأساس للتخلص من كثير من العلل الاجتماعية التي يعاني منها المجتمع كالتطرف، والعنف، والفقر، والجهل، والهجرة، والبطالة.

    3-    الاستفادة من الخبرات المتراكمة للعلماء العراقيين في الخارج من اجل تحقيق الرفاهية، والسلام، والتنمية المستدامة، ومساهمة العلوم، والتكنولوجيا، والتربية والتعليم في مكافحة الفقر، والتمييز والظلم، وتشجيع التنوع الثقافي، وبث روح التسامح والتفاهم بين مكونات الشعب العراقي من خلال العلم، والتكنولوجيا، والتعليم.

    4-     استقطاب العقول العراقية في المهجر وحشد كل طاقات البلد العلمية والتكنولوجية وتحفيز المهاجرين العلميين على استثمار طاقاتهم داخل العراق كمستشارين والمساهمة في وضع خارطة طريق لاجل الحصول على الاعتماد الاكاديمي للبرامج الجامعية والاعتراف الدولي والعمل مع الجامعات العراقية من اجل تحسين الجودة وضمانها، وفي تطوير وتحسين المناهج العلمية للشهادات والبرامج العلمية، وتشريع القوانين الكفيلة بدعم التعاون العراقي - الدولي في المجالات العلمية والتكنولوجية.

    5-    تحقيق مبدأ استقلالية الجامعة وضمان الحرية الأكاديمية والانفتاح كدعامات أساسية لإصلاح التعليم الجامعي وباعتبارمفهوم استقلالية الجامعة ضمانة رئيسية لأداء الأستاذ لمهماته الأكاديمية وكذلك للتخلص من قبضة الثقافة البيروقراطية والقناعات الجاهزة.

    وتؤكد شبكة العلماء العراقيين في الخارج على أهمية الدعم الذي تقدمه الدولة للعلوم وللجامعات لتكوين كوادر تلائم عصر اقتصاد المعرفة، المدعوم بتكنولوجيا المعلومات، وبأهمية الاستثمارات الحكومية في تطوير الصناعة، ومصادر الطاقة، والزراعة، والطب والحفاظ على البيئة خصوصا في دولة نامية كالعراق، وما لهذا من اثر كبير على تقدم البلاد. ونحن بدورنا مستعدون لمواجهة هذا التحدي ونمد أيدينا للتعاون معكم لوضع الإستراتيجيات والسياسات المتضمنة تحسين التعليم الأساسي، والمهني، والتقني، وتعزيز قدرات ومهارات القوى العاملة وتثمين الثقافة العلمية والتكنولوجية.

    هذا وتقبلوا بالغ المودة والتقدير.

    أ. د. محمد الربيعي

    رئيس شبكة العلماء العراقيين في الخارج

    مستشار لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي

    Read More
  • هيفاء الأمين تدعو الى اشراك المرأة في مفاوضات تشكيل الحكومة ومنحها حقائب وزارية

    هيفاء الأمين تدعو الى اشراك المرأة في مفاوضات تشكيل الحكومة ومنحها حقائب وزارية

    بغداد – نورس حسن - طريق الشعب 17-10-2018

    دعت النائب عن تحالف "سائرون" الرفيقة، هيفاء الأمين، امس الثلاثاء، الى فتح المجال امام المرأة للمشاركة في المفاوضات القائمة لتشكيل الحكومة، مؤكدة على ضرورة ان تطبق الكوتا النسوية في السلطتين التنفيذية والبرلمانية، عبر توزيرها في الحكومة وتمكينها من ترؤس اللجان النيابية.

    تفعيل الدور النسوي

    وقالت الأمين، لـ"طريق الشعب"، ان "تشكيل (تجمع البرلمانيات العراقيات) امس (الاثنين) جاء بمبادرة من عضوات البرلمان لتأسيس تشكيل نسوي يكون له دور فاعل للعمل لسياسي للبرلمانيات داخل البرلمان ويكون لهن صوت، من أجل إبراز مواقفهن داخل الكتل البرلمانية، وتوحيد هذا الجهد النسوي على اعتبارنا كتلة كبيرة من النساء داخل مجلس النواب العراقي".

    تجمع مستقل

    ولفتت الرفيقة الأمين، الى انه "من المفترض، ان هذا التجمع غير مرتبط بكتلة معينة او حزب، بل هو تجمع  مستقل"، مستدركة "لكن هذا لا يعني ان البرلمانية في هذا التجمع لا تعود الى كتلتها، بشأن رأيها في القضايا السياسية وغيرها".

    وأكدت "ادعم استقلالية النائبة، بمعنى ان تكون لها الحرية في اتخاذ القرار"، منوهة الى ان "عدد النساء المشاركات في هذا التجمع اكثر من 45 برلمانية من اصل 82   برلمانية في مجلس النواب".     

    كسب برلمانيين

    وأضافت ان عددا من الزميلات في البرلمان، عقدن اجتماعات تحضيرية وبعدها تم التحرك على اكبر عدد من العضوات للانضمام الى هذا التجمع النسوي وبعدها تم عقد ورشة في بيروت، اذ ان هذه الدورة كانت مخصصة لتشكيل هذا التجمع وتم النقاش على آلية التشكيل والهيكلية للعمل القادم وفي النهاية تم الاتفاق على اصدار بيان نعلن فيه تشكيل هذا التجمع في داخل مجلس النواب"، مشيرة "في القريب العاجل سيكون هناك عمل على النظام الداخلي لهذا التجمع وهيكلية لإدارة هذا التجمع وستكون هناك استمرارية لكسب اكبر عدد ممكن ليس فقط للبرلمانيات وانما ايضا للبرلمانيين الداعمين للعمل النسوي السياسي البرلماني".

    كوتا المرأة

    وأشارت النائب عن تحالف "سائرون"، الى انه "نحن الان في مرحلة تشكيل الحكومة ونحن نضغط في اتجاه ان يكون للمرأة وجود في الوزارات بنسبة 25 في المائة، اضافة الى اننا نؤكد على ترؤس النائبات في اللجان البرلمانية الداعمة وان لا يقل عن 25 في المائة لهذا التمثيل، اضافة الى ان يكون تمثيل النائبات في جميع اللجان، اذ انه خلال الدورات السابقة لم يكن للبرلمانيات تمثيل في لجنة الامن والدفاع مثلا".

    تمكين المرأة سياسيا

    وبيّنت الأمين، "نحن تحركنا اثناء العمل لتشكيل هذا التجمع وقبل الاعلان عنه، التقينا مع مسؤولي الكتل السياسية داخل البرلمان، وكان هناك تحرك من اجل لقاء رئيس الجمهورية، الى جانب التحرك على رؤساء بعض الاحزاب ورئيس الوزراء المكلف ايضا وطرحت هذه الافكار عن تمثيل المرأة واكدنا على ان تكون المرأة موجودة في الوزارة واللجان وفي رئاسات اللجان، وان يكون لها  دور في عضوية لجان التفاهمات والتفاوض بين الكتل السياسية في القضايا العامة التي تخص البلاد وفي القضايا الداخلية التي تخص البرلمان وفي العمل التنفيذي".

    Read More
  • رائد فهمي: لا نعارض التكنوقراط السياسي والكتل أمام فرصة أخيرة

    رائد فهمي: لا نعارض التكنوقراط السياسي والكتل أمام فرصة أخيرة

     اكد سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، والنائب عن تحالف "سائرون" الرفيق رائد فهمي، امس الثلاثاء، عدم معارضة ترشيح شخصيات من "التكنوقراط السياسي" لتولي وزارات في الحكومة المقبلة، فيما شدد على ضرورة تجاوز فشل المراحل السابقة والشروع في الاصلاح على ارض الواقع، وحذر من ان العملية السياسية والكتل الممثلة أمام فرصة أخيرة عليها استثمارها واستغلالها بشكل كامل.

     التكنوقراط السياسي

     وقال الرفيق فهمي، لوكالة "الفرات نيوز"، ان "التأكيد على ترشيح مستقلين بعيدا عن الأحزاب، جاء بسبب انعكاس صورة سلبية عنهم لدى الشعب ولأجل هذا وضع شرط المستقلين". وأضاف، ان "مرشح التكنوقراط الكفؤ السياسي لا بأس به وبالنهاية يبقى منصب الوزير منصباً سياسياً"، مبينا ان "التحدي السياسي الأكبر هو سياسي وليس فني ولا نعترض على التكنوقراط السياسي".

     اصلاح فعلي

     وأكد فهمي ان "المطلوب ان تشهد الحكومة المقبلة مشهداً آخر في إدارة الأمور لتجاوز فشل المراحل السابقة وان نشرع في الاصلاح عمليا لا فقط شعارات ومنها مكافحة الفساد وتقديم الخدمات وحصر السلاح بيد الدولة فقد أطلقت وعود كثيرة في السابق ولكنها لم تنفذ".

    وأشار الى ان "رئيس مجلس الوزراءالمكلف عادل عبد المهدي، حصل على تأييد قلّما حصل عليه أسلافه وهذا كله مرتبط بالبرنامج الحكومي الاصلاحي وان تحديات هذا البرنامج جسيمة وسيصطدم بمن تضررت مصالحه ومنها ملفات الفساد والاصلاح الاقتصادي" مشدداً "يجب توفير أسباب وعناصر القوة لعبد المهدي ومنها سعة مساندته والحرية في اختيار المرشحين".

    وبين ان "عبد المهدي قبل بالمنصب بعهود ووعود والمرحلة لا تتحمل التزييف، ويجب استمرار دعم الكتل السياسية ولا يكون فقط في بداية تشكيل الحكومة وانما في إجراء التغييرات".

     التنوع مقابل المحاصصة

     وتابع الرفيق فهمي "يجب ان يكون فكر الحكومة المقبلة يختلف عن السابق مع مراعاة التنوع للمكونات ولكن ليس بمفهوم المحاصصة، وفكرة التكنوقراط المستقل طرحت لإعطاء رئيس الوزراء المزيد من الحرية في الاختيار، وإذا لجأ عبد المهدي الى قضايا الترضية فهو يخسر ورقة من أوراق النجاح وستكون عبئا عليه لاحقاً في عمل الحكومة. ففشل عبد المهدي يعني فشل الجميع ونجاحه يعني نجاح الكتل السياسية، لذا هناك مصلحة متبادلة".

     رسائل ايجابية

     واردف "اعتقد ان عبد المهدي عندما يقدم كابينته فستكون لديه مؤشرات على الحصول على ثقة مجلس النواب، وهو قبل المنصب بحرية الخيار مقابل الالتزام بالمسؤولية وهو عارف بظواهر الامور وبواطنها وحجم التحديات والمشاكل وهو ليس بعيد عن الوضع السياسي وله تجارب وزارية".

    ونوه النائب عن تحالف "سائرون"، الى ان "استمرار دعم الكتل لعبد المهدي مرهون بخطواته في الاصلاحات والمعركة كبيرة وأحد شروط نجاحه هو إرادته السياسية وإصراره".

    واستطرد "على عبد المهدي ان يعطي في الأشهر الثلاثة الأولى من حكومته اشارات قوية بان هناك نهجا جديدا وانه متحسس لمشاكل الشعب وجاد في معالجتها ويقدم على خطوات تؤكد ذلك".

     فرصة اخيرة

     وشدد سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي، على ان "الوضع لا يتحمل تكرار الخلافات السياسية والتحدي هو تغيير نهج الدولة وتحقيق الاصلاح" منوها "لا توجد قوة سياسية أعلنت انها سترفض البرنامج الحكومي لكابينة عبد المهدي".

    واختتم كلامه بالقول، ان "الاصلاح ضرورة فرضها الواقع الذي يعيشه البلد وله متطلبات من تشكيل الحكومة والبرنامج الحكومي"، مبينا ان "العملية السياسية والكتل الممثلة لها ستكون أمام فرصة أخيرة".

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    جريدة "طريق الشعب" ص1

    الاربعاء 10/ / 2018

    Read More
  • لنادية مراد التهاني بجائزة نوبل - المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي

    لنادية مراد التهاني بجائزة نوبل - المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي

    لنادية مراد التهاني بجائزة نوبل - المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي

    استقبل الشيوعيون العراقيون بابتهاج خبر منح جائزة نوبل للسلام الى الناشطة الايزيدية الشجاعة والمثابرة نادية مراد،  ويطيب لهم في هذه المناسبة ان يقدموا اليها والى الاشقاء الايزيديين وعموم العراقيين طيّب التهاني وخالص التمنيات.

    لقد جاءت هذه الجائزة العالمية الرفيعة لتجسد الاحترام العميق للجهود التي بذلتها نادية مراد واخواتها واخوتها الايزيديون الآخرون طيلة السنتين الماضيتين، لتعريف العالم بما عانوه جميعا  على يد تنظيم داعش الارهابي وجرائمه، وبما قاساه عامة العراقيين من فضائع ارتكبها هؤلاء الوحوش في حقهم.

    ويأتي منح الجائزة الى نادية مراد ليذكّر العالم من جانب آخر بان آثام تنظيم داعش لم تنته حتى اليوم. فالمئات والمئات من الايزيديات ما زلن يتعرضن للاستعباد والانتهاك على ايدي الارهابيين، ومثلهن تعاني كثيرات من العراقيات الاخريات. ولا نتحدث هنا عن الألوف من اهاليهم النازحين الذين ما زالوا يسكنون الخيام، ومئات المغيبين الذين لم يكشف عن مصيرهم بعد، وغيرهم ممن يتوجب على السلطات العراقية القيام بكل ما من شأنه إنهاء مآسيهم، وانقاذهم من المعاناة والعذاب، وتأمين استعادتهم الحياة الكريمة الحرة.

    إن تكريم نادية مراد بجائزة نوبل للسلام، هو تكريم لكل العراقيين الذين انتفضوا في وجه داعش وقوى الارهاب والظلام الاخرى، ولجميع من يواصلون العمل الحثيث لتطهير ارضنا العراقية من دنسهم، واعادة السلام والطمأنينة الى ربوعها.

     

     

    المكتب السياسي

    للحزب الشيوعي العراقي

    6/10/2018

    Read More
  • بيان رابطة المرأة العراقية: التهديد والتصفية الجسدية في العراق جريمة تنتهك حق الإنسان بالعيش والحياة

    بيان رابطة المرأة العراقية: التهديد والتصفية الجسدية في العراق جريمة تنتهك حق الإنسان بالعيش والحياة

    لازال مشهد الفوضى والانفلات الأمني بسبب غياب القانون وضعف الأجهزة الأمنية الصورة الطاغية على الأوضاع في العراق، مما يوفر للعصابات الإرهابية والجماعات المسلحة الحرية الكاملة لتنفيذ الاغتيالات والجرائم المنظمة التي سجلت مؤشرات تستوجب أخذها بنظر الاعتبار، حيث عادت خلال فترة وجيزة لتستهدف مجموعة من النشطاء في الحركة الاحتجاجية وحرية التعبير والناشطات في الدفاع عن قضايا المرأة ، تحت ذرائع ودوافع مختلفة ( اجتماعية وسياسية ودينية ) لتجعل النساء أكثر عرضة للاستهداف بالقتل والتشهير والإساءة والتشويه ، بينما تكتفي الجهات الأمنية بتصريحات خجولة تشير فيها إن المرتكبين هم أشخاص مجهولين أو مجموعات إرهابية متطرفة من دون اللجوء إلى إجراءات تحري وتقصي واسعة وجدية لمثل هذه الجرائم التي تستهدف الحق بالحياة .

    إن عودة مسلسل التصفية الجسدية الذي يطال النساء في البصرة وبغداد وفي وضح النهار دون إجراءات رادعة يشكل خطراً كبيراً على حياة الكثير من المدافعات عن حقوق الإنسان في العراق، حيث يواجهن يوميا سلوكيات عنيفة وممارسات مختلفة لكل أشكال العنف بحقهن بوسائل وطرق بشعة، وهي دليل واضح على وحشية ووقاحة من يوفرون الغطاء لها ، والذي يتطلب من الحكومة والسلطات المعنية وضع خطط أمنية محكمة إزاء هذه الجرائم للحد منها ومعاقبة منفذيها ومن يقف ورائها.

    رابطة المرأة العراقية متمثلة بعضواتها في فروع الداخل والخارج تدين بشدة كل أشكال العنف والانتهاكات ومنها القتل وجرائم التصفية الجسدية التي تستهدف النساء العراقيات ونعبر عن تضامننا مع كل الضحايا والناجيات من العنف، ونطالب السلطات الثلاث ( التشريعية والتنفيذية والقضائية) إلى الالتزام بالمعاهدات والاتفاقيات الدولية الموقع عليها ، بوضع حد للعنف وللممارسات التي تنتهك حقوق الإنسان والحريات الشخصية وندعو الحكومة العراقية والجهات الأمنية والمجتمع الدولي إلى:

    1- تقصي الحقائق والكشف عن الجناة ومنفذي الجرائم ضد المرأة ومن يقف وراءهم وتقديمهم إلى العدالة ومحاكمتهم لينالوا جزائهم العادل.

    2- اتخاذ إجراءات رادعة لإيقاف جرائم التصفية والاغتيالات التي تطال النشطاء والنساء خصوصا والكشف عن نتائج التحقيقات وإعلانها للرأي العام.

    3- وضع إجراءات سريعة وعاجلة لحماية النساء والمدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان.

    4- الشفافية في أعداد التقارير الخاصة بالانتهاكات والعنف الذي تتعرض له النساء من قبل المفوضية العليا المستقلة لحقوق الإنسان.

    5- توفير الأجواء الأمنية التي تمنح للنساء حقهن بالعيش والحياة كانسان دون قيد أو تهديد.

    6- توحيد جهود منظمات المجتمع المدني لدعم الحملات التضامنية الداعية إلى إيقاف العنف الموجه ضد النساء وحملات المدافعة المطالبة بسن قوانين رادعة لمكافحة العنف ومحاكمة ومعاقبة مسببيه.

     

    رابطة المرأة العراقية

    الاول من تشرين الأول 2018

     

     

    Read More
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6

مقالات

الثقافة والفنون

كتابات انصاریة

صور انصارية

القبض على صحفيي "أعماق" في الموصل

 

شفق نيوز/ أفاد مصدر أمني في محافظة نينوى، اليوم الأحد، بالقاء القوات الامنية على عدد من الاعلاميين ممن عملوا مع تنظيم داعش.

وقال المصدر لشفق نيوز ان "القوات الامنية وخلال حملة مداهمة في مدينة الموصل، ألقت القبض على عدد من الصحفيين العاملين في وكالة اعماق، التابعة لتنظيم داعش".يشار الى ان "وكالة أعماق" تعد الناطقة بلسان تنظيم داعش الارهابي.وتقوم القوات الامنية العراقية بين فترة وأخرى بعمليات تفتيش في احياء مدينة الموصل، بحثاً عن عناصر تنظيم داعش، المتخفين بين العوائل.